مجلة متخصصة في الشؤون الدفاعية

الشرطة البريطانية: سلمان رمضان العبيدي نفّذ هجوم مانشستر

الشرطة البريطانية: سلمان رمضان العبيدي نفّذ هجوم مانشستر

كشفت الشرطة البريطانية، اليوم الثلاثاء، أن منفذ الهجوم الانتحاري الذي أسفر عن مقتل 22 شخصا وإصابة 59 آخرين، في مانشستر شمال إنجلترا، هو سلمان العبيدي ذو الـ22 عاما. وقال يان…

للمزيد

إقبال كبير على المشاركة في معرض ومؤتمر البحرين الدولي للدفاع 2017

إقبال كبير على المشاركة في معرض ومؤتمر البحرين الدولي للدفاع 2017

استطاع معرض ومؤتمر البحرين الدولي للدفاع (بايدك) والمقرر عقده في شهر اكتوبر هذا العام أن يستقطب اهتماماً متزايداً من قبل معارض الدفاع الدولي الأخرى. حيث انطلقت الحملة الترويجية لهذا الحدث…

للمزيد

بوتين يأمر بزيادة تحديثات الأجهزة والمعدات العسكرية الروسية

بوتين يأمر بزيادة تحديثات الأجهزة والمعدات العسكرية الروسية

أمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم بزيادة التحديثات في الأجهزة والمعدات العسكرية في بلاده، وفق وكالة "الأناضول" التركية جاء ذلك، في كلمة ألقاها، خلال مشاركته في اجتماع مع مسؤولين بوزارة…

للمزيد

الجيش الجزائري ينظم الملتقى الأول حول الأمن المعلوماتي

الجيش الجزائري ينظم الملتقى الأول حول الأمن المعلوماتي

نظم الجيش الوطني الشعبي الاثنين الماضي الملتقى الأول حول الأمن السيبراني ( المعلوماتي)والدفاع السيبراني بالجزائر تحت شعار "الدفاع السيبراني مكوّن أساسي للأمن والدفاع الوطني" وأشرف على افتتاح أعمال الملتقى ،…

للمزيد

أعربت وزيرة الدفاع الألمانية عن أملها في ألا يقيم مجهود بلدان حلف شمال الأطلسي بالاستناد فقط إلى نفقاتها العسكرية، بل إلى مهماتها في الخارج وقالت اورسولا فون در ليين، في مقابلة مع وكالة فرانس برس، إن "السؤال يطرح أيضا كما اعتقد، لمعرفة من يحقق قيمة إضافية عملانية للحلف"

وانتقد الرئيس الاميركي الحلف الأطلسي مراراً، وطالب بزيادة النفقات العسكرية لشركائه، بما يتلاءم مع إلتزاماتهم واتفقت الدول الأعضاء في الحلف الأطلسي في 2014، على زيادة نفقاتها العسكرية في إطار الحلف حتى تبلغ 2% من إجمالي ناتجها الداخلي خلال عشر سنوات.

لكن 4 بلدان فقط تلبي هذا الهدف حتى الآن، في حين تؤمن الولايات المتحدة وحدها 70% من نفقات الحلف الأطلسي.

وتتعرض ألمانيا التي تخصص 1،2% من إجمالي ناتجها الداخلي للنفقات العسكرية، لضغوط كثيرة.

وفي هذه المقابلة، اقترحت الوزيرة الألمانية المحافظة، الاتفاق على "مؤشر نشاط" إضافي يأخذ في الاعتبار على سبيل المثال، مشاركة بلد ما في عمليات تدخل عسكرية للحلف الأطلسي.وتوافق برلين على بلوغ عتبة 2%، لكن النقاش السياسي ما زال محتدما بشأن الفترة الزمنية لتحقيق هذا الهدف.

وأضافت الوزيرة الألمانية أن هذا الهدف "جيد، لأن الجيش الألماني بحاجة ماسة إلى تحديث"، ولأن ذلك إشارة إلى احترام الإلتزامات في إطار الحلف الأطلسي وأوضحت الوزيرة "يجدر بنا على سبيل المثال أن نتحدث عن مؤشر أنشطة إضافية"، وتساءلت "إلى أي حد يساهم كل بلد مساهمة فعالة في إطار مسؤولية الحلف الأطلسي، في الأمن عبر عمليات تدخل عسكرية، أو في تدريبات أو عبر تأمين عناصر ومعدات".

ويطرح هذا السؤال خلال اللقاء الذي ستعقده المستشارة الألمانية اليوم مع الرئيس الاميركي.

وفي الموازنة الاتحادية الألمانية للعام 2018، من المتوقع زيادة النفقات العسكرية إلى 3،9%، أي أعلى من متوسط زيادة البنود الأخرى في الموازنة وخلصت وزيرة الدفاع الألمانية إلى القول أن "هذا يعني أننا حققنا نموا يفوق مرتين النمو على صعيد مجمل الموازنة الاتحادية، وأنا راضية عن ذلك".

Pin It

تقييم المستخدم: 0 / 5

Star InactiveStar InactiveStar InactiveStar InactiveStar Inactive
 

قائمة البريد

أشترك فى القائمة البريدية لأستقبال جديد المجلة

المتواجدون بالموقع

407 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

كلمة رئيس التحرير

فلم يعد في القلب متّسع ولم يتبق في الوقت مراح

فلم يعد في القلب متّسع ولم يتبق في الوقت مراح

ليبيا... وإن استغلها الباعة والمتاجرون، واستأسد عليها الحمقى والمجرمون، وحاول استمالتها المؤدلجون أو حتى المدجَّنون،…

للمزيد

كلمة مدير التحرير

الدفاع في العمق

الدفاع في العمق

ضمن المبادئ المسلّم بها تكتيكيا واستراتيجيا في مجال الدفاع، هناك ما يُعرف بمبدأ الدفاع بالعمق،…

للمزيد