مجلة ليبية متخصصة في الشؤون الدفاعية

ألمانيا | إختبار نظام تحميل لرفع الشحنات العسكرية الضخمة على طائرة Airbus Beluga A300-600ST.

ألمانيا | إختبار نظام تحميل لرفع الشحنات العسكرية الضخمة على طائرة Airbus Beluga A300-600ST.

قامت شركة Airbus Defense and Space بتطوير واختبار نظام تحميل لرفع الشحنات العسكرية الضخمة إلى طائرة Airbus Beluga A300-600ST و تم اختبار القدرة بنجاح خلال تمرين للتحقق مع القوات المسلحة…

للمزيد

الولايات المتحدة | اختيار شركة نورثروب جرومان للبنية التحتية الرقمية لنظام إدارة المعارك المتقدم للقوات الجوية الأمريكية.

الولايات المتحدة | اختيار شركة نورثروب جرومان للبنية التحتية الرقمية لنظام إدارة المعارك المتقدم للقوات الجوية الأمريكية.

تم اختيار شركة Northrop Grumman Corporation من قبل وزارة القوات الجوية الأمريكية لتكون عضوًا في اتحاد البنية التحتية الرقمية (DI) لنظام إدارة المعارك المتقدم (ABMS) تعد شركةNorthrop Grumman واحدة من…

للمزيد

إستراليا | وصول أحدث طائرة من طراز F-35A Lightning II للقوات الجوية الملكية الأسترالية إلى قاعدة ويليامتاون التابعة لسلاح الجو الملكي الأسترالي.

إستراليا | وصول أحدث طائرة من طراز F-35A Lightning II للقوات الجوية الملكية الأسترالية إلى قاعدة ويليامتاون التابعة لسلاح الجو الملكي الأسترالي.

هبطت أربع طائرات من طراز F-35A Lightning II في قاعدة ويليامتاون التابعة لسلاح الجو الملكي البريطاني في الفترة ما بين 30 أغسطس و 2 سبتمبر, وبذلك يصل إجمالي طائرات F-35A…

للمزيد

الولايات المتحدة | توقيع أتفاقية شراكة بين شركة Red 6 وشركة Boeing بوينج لتطوير تقنية تدريب متقدمة لمتدربي الطيران المقاتل.

الولايات المتحدة | توقيع أتفاقية شراكة بين شركة Red 6 وشركة Boeing بوينج لتطوير تقنية تدريب متقدمة لمتدربي الطيران المقاتل.

وقعت شركة Boeing الأمريكية للطيران والفضاء اتفاقية شراكة مع شركة Red 6 للواقع المعزز (AR) لتطوير تقنية تدريب متقدمة لمتدربي الطيارين المقاتلين.وفقًا للاتفاقية ، ستقوم Red 6 بدمج نظام الواقع…

للمزيد

أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن مساء الاثنين مقتل زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري في غارة أمريكية نفذت السبت في أفغانستان وقال بايدن في خطاب تلفزيوني إن أجهزة المخابرات الأمريكية حددت مكان الظواهري في وقت سابق هذا العام وبمقتله "العدالة تحققت"

نفذت الغارة طائرة مسيرة في عند الساعة 9:48 مساءً بتوقيت شرق الولايات المتحدة (01:48 بتوقيت غرينتش) في 30 يوليو في مهمة أمنية باستخدام صواريخ "RX-9 النينجا هيلفاير" وكان المهمة تقضي بقُتل زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري، وتعد الضربة أكبر ضربة يتلقاها التنظيم المتشدد منذ مقتل مؤسسه أسامة بن لادن في عام 2011.

مسؤول كبير في إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، قال إن الظواهري كان مختبئاً منذ سنوات، وإن عملية تحديد مكانه وقتله كانت نتيجة عمل "دقيق ودؤوب" لمجتمع مكافحة الإرهاب والمخابرات.

حتى إعلان الولايات المتحدة مساء الإثنين 1 أغسطس 2022 عن قتلها للظواهري، ترددت شائعات مختلفة عن وجوده في المنطقة القبلية بباكستان أو داخل أفغانستان.

المسؤول الأمريكي الذي تحدث لوكالة رويترز، شريطة عدم الكشف عن هويته، ذكر تفاصيل عن العملية التي أفضت لمقتل الظواهري حيث أشار المسؤول إلى أنه لسنوات عديدة، كانت الحكومة الأمريكية على علم بشبكة قدرت أنها تدعم الظواهري، وأنه على مدار العام الماضي بعد انسحاب الولايات المتحدة من أفغانستان، كان المسؤولون يراقبون المؤشرات على وجود "القاعدة" في البلاد وبعدها حدد المسؤولون أن عائلة الظواهري (زوجته وابنته وأطفالها) انتقلوا إلى منزل آمن في كابول، قبل أن يحددوا أن الظواهري في المكان نفسه.

وأضاف المسؤول أنه على مدى عدة أشهر، ازدادت ثقة مسؤولي المخابرات في أنهم حددوا هوية الظواهري بشكل صحيح في المنزل الآمن في كابول، وفي أوائل أبريل 2022 بدأوا في إطلاع كبار مسؤولي الإدارة، وبعد ذلك أطلع جيك سوليفان، مستشار الأمن القومي، بالرئيس بايدن.

الولايات المتحدة تمكنت من تحديد "نمط حياة (الظواهري) من خلال مصادر معلومات مستقلة متعددة لتوجيه العملية"، وفقاً للمسؤول، الذي قال أيضاً إنه بمجرد وصول الظواهري للمنزل الآمن في كابول، لم يصل إلى علم المسؤولين أنه غادره ورصدوه في شرفته -حيث استُهدف في نهاية المطاف- في مناسبات عدة.

كذلك حقق المسؤولون في طريقة بناء المنزل الآمن وطبيعته، ودققوا في قاطني المنزل للتأكد من أن الولايات المتحدة يمكن أن تنفذ بثقة عملية لقتل الظواهري دون تهديد سلامة المبنى وتقليل المخاطر على المدنيين وعائلة الظواهري، بحسب المسؤول.

في الأسابيع القليلة الماضية، عقد الرئيس بايدن اجتماعات مع كبار المستشارين وأعضاء الإدارة، لفحص معلومات المخابرات وتقييم أفضل مسار للعمل، وفي أول يوليو 2022 أطلع أعضاء الإدارة، ومن بينهم ويليام بيرنز مدير وكالة المخابرات المركزية (سي.آي.إيه) بايدن على عملية مقترحة في غرفة العمليات بالبيت الأبيض.

طرح بايدن "أسئلة تفصيلية عما عرفناه وكيف عرفناه"، يقول المسؤول الأمريكي، ويضيف أن بايدن فحص عن كثب نموذجاً للمنزل الآمن الذي أعده مجتمع المخابرات وأحضره إلى الاجتماع.

لفت المسؤول أيضاً إلى أن بايدن سأل عن الإضاءة والطقس ومواد البناء وعوامل أخرى قد تؤثر على نجاح العملية. كما طلب الرئيس تحليل التداعيات المحتملة للضربة في كابول.

في هذه الأثناء، عمدت مجموعة منتقاة من كبار المحامين المشتركين بين الوكالات الأمريكية، إلى فحص تقارير المخابرات، وأكدوا أن الظواهري هدف قانوني بناء على قيادته المستمرة للقاعدة.

أضاف المسؤول أن الرئيس دعا في 25 يوليو 2022 أعضاء إدارته الرئيسيين ومستشاريه لتلقي إحاطة أخيرة ومناقشة كيف سيؤثر قتل الظواهري على علاقة أمريكا مع طالبان، من بين أمور أخرى. 

بعد التماس آراء الآخرين في الغرفة، أذن بايدن "بضربة جوية دقيقة" بشرط أن تقلل من خطر وقوع إصابات في صفوف المدنيين.

تُعد هذه الغارة هي الأولى للولايات المتحدة على هدف للقاعدة في أفغانستان منذ انسحاب القوات الأمريكية من البلاد في  31 أغسطس 2021.

الظواهري وهو طبيب مصري تحول الى أحد أكبر المطلوبين في العالم بعد اتهامه بتدبير هجمات 11 سبتمبر/أيلول عام 2001 في الولايات المتحدة التي أودت بحياة قرابة ثلاثة آلاف شخص، وظل متوارياً عن الأنظار منذ ذلك الحين.

Pin It

Star InactiveStar InactiveStar InactiveStar InactiveStar Inactive
 
corona covid-19

قائمة البريد

أشترك فى القائمة البريدية لأستقبال جديد المجلة

المتواجدون بالموقع

554 زائر، وعضو واحد داخل الموقع

كلمة رئيس التحرير

سفر الكلمة

سفر الكلمة

قرّاءنا الأفاضل أحبّاء الكلمة الصادقة؛... ها نحن بتوفيق من الله وعونه نطل عليكم مجدّداًعبر بوّابة…

للمزيد

الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت الأحد
1
2
3
4
5
6
7
8
9
10
11
12
13
14
15
16
17
18
19
20
21
22
23
24
25
26
27
28
29
30

كلمة مدير التحرير

المسلح ودورها المعرفي

المسلح ودورها المعرفي

وفي ظل التطوّر التكنولوجي المتلاحق في وسائل الدّفاع ومختلف الوسائط الحربية، تزداد الحاجة إلى رفع…

للمزيد